ارشيف من :أخبار لبنانية

حزب الله يشيع القائد الجهادي الكبير مصطفى بدر الدين..الشيخ قاسم: خلال ساعات سنكشف من يقف وراء الانفجار ونبني على الشيء مقتضاه

حزب الله يشيع القائد الجهادي الكبير مصطفى بدر الدين..الشيخ قاسم: خلال ساعات سنكشف من يقف وراء الانفجار ونبني على الشيء مقتضاه

 

شيّع حزب الله بمراسم حاشدة ومهيبة القائد الجهادي الكبير الحاج مصطفى بدر الدين (السيد ذو الفقار) في روضة الشهداء في الغبيري بالضاحية الجنوبية. وشارك في مراسم التشييع قيادة حزب الله ونواب كتلة الوفاء للمقاومة وشخصيات وقيادات سياسية وحزبية وفعاليات اجتماعية. ‎

&&vid1&&

وصلى نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم، على الجثمان الطاهر للقائد الكبير قبل بدء مسيرة التشييع، التي انطلقت بعد نداء القسم والبيعة، وتقدمها حملة النعش والفرق الكشفية ومواكب اللطم، وقد وري الشهيد القائد الثرى قرب ضريح القائد الجهادي الكبير الشهيد الحاج عماد مغنية.

حزب الله يشيع القائد الجهادي الكبير مصطفى بدر الدين..الشيخ قاسم: خلال ساعات سنكشف من يقف وراء الانفجار ونبني على الشيء مقتضاه

نائب الامين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم

أعلن نائب الامين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم ان "الانفجار الذي استشهد به القائد الجهادي الكبير مصطفى بدر الدين (السيد ذو الفقار) حصل قرب مطار دمشق وفي مركز من مراكز حزب الله، وكان كبيراً، وقد دأب اخواننا على التحقيق بطبيعة الانفجار ومن سببه"، وقال "بسبب وجود احتمالات كبيرة جدا لم نستبق التحقيق، وأن نعلن بناء على رؤية سياسية او رغبة في تظهير بعض الاعداء مقابل البعض الاخر".

&&vid2&&

وكشف الشيخ قاسم انه "خلال ساعات اقصاها صبيحة غد سنعلن بالتفصيل ما هو سبب الانفجار ومن هي الجهة المسؤولة وسنبني على الامر مقتضاه"، واضاف "لقد تلمسنا خطوات واضحة تؤشر الى الجهة والى الاسلوب لكننا نحتاج الى بعض الاستكمال لنتيقن مئة بالمئة وسنعلن هذا الامر".

وقال سماحته خلال مراسم تشييع القائد الجهادي الكبير مصطفى بدر الدين في روضة الشهداء - الغبيري: "نحن نلتقي لنشيع قائداً كبيراً عظيما اعطى الكثير لهذه المسيرة هو القائد الجهادي الكبير مصطفى بدر الدين".

وأضاف الشيخ قاسم "السيد ذوالفقار ترك حياته من اجل الجهاد والمسيرة، وقال لن اعود من سوريا الا شهيدا او حاملاً لراية النصر، وقد تحقق وعده وعاد رافعاً لراية النصر وحضوره شهيدا هو التعبير عن النصر".

وتابع سماحته "لقد قدم القائد الشهيد دماءً نقية ليقول لنا وللعالم ان هذا هو النصر، ونحن سنتابع على درب القائد الجهادي الكبير الذي عانق اخاه القائد الجهادي الكبير الحاج عماد مغنية".

وأردف نائب الامين العام لحزب الله "ايها القائد لقد تحرر لبنان معك وتلقى الارهاب التكفيري خسائر كبيرة، وقد اذهل ذلك العالم، وقد حملت الامانة ولم يتغير الاتجاه، وبقتلك اعطوا دفعة جديدة الى مسيرتنا التي تعطي الشهيد تلو الشهيد والقائد تلو القائد لترتفع الراية".

وشدد سماحته على ان "اسرائيل والتكفيريين تلقوا ضربات موجعة من الشهيد بدر الدين"، وتابع "بالنسبة لنا عدونا واحد وهو اسرائيل ومن معها".

وختم نائب الامين العام لحزب الله "سنكون حاضرين في المكان والزمان والأسلوب بما يحمي مشروع المقاومة حتى النصر"، مؤكداً "لن نقبل ان نكون اذلة في بلدنا ولن نقبل ان ينتصر الكفر على الإيمان ونحن أهل الشهادة والنصر".

2016-05-13