ارشيف من :أخبار عالمية

المغرد السعودي ’مجتهد’ يكشف دوافع الهجمة الخليجية على قطر

المغرد السعودي ’مجتهد’ يكشف دوافع الهجمة الخليجية على قطر

كشف المغرد السعودي "مجتهد" عن الدافع الحقيقي وراء الهجمة الخليجية الشرسة على قطر، موضحا أن "القفزة المفاجئة لما يشبه إعلان الحرب ضد قطر، مردُها إلى سببين: أولا خروج تسريبات عن تدخل إماراتي لتنصيب ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على عرش المملكة، وثانيا علم الإمارات والسعودية بوجود تسريبات أخطر في الطريق"، وفق مجتهد.

تويتر مجتهد

وفي تغريداته على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، تناول مجتهد بعضًا من تسريبات لمراسلات السفير الإماراتي في الولايات المتحدة "يوسف العتيبة"، التي جرى الكشف عنها مؤخرًا بعد اختراق بريده الإلكتروني، وأضاف مجتهد "التسريبات عن حماس و"إسرائيل" وتركيا لم تقلقهم، لكن الذي أصابهم بالجنون هو التسريبات حول التأثير الخليجي على القرار الأميركي عبر تضليل الإدارة الأميركية، والضغط لتنصيب بن سلمان".

تويتر مجتهد

وأوضح مجتهد أن استخدام "وزير حرب سابق في أميركا للتأثير على قرارات واشنطن الاستراتيجية الكبرى مقابل مبلغ من المال يعتبر فضيحة في السياسة الأميركية، ويعني أن الإمارات حاولت التأثير على القرار الأميركي بأساليب غير أخلاقية من وجهة النظر الأميركية، وبهذا ستخسر الإمارات كل ما جمعته من رصيد في رضا الأميركيين عنها"، وفق رأي المغرد السعودي.

وتابع مجتهد في تغريداته، مشيراً إلى أن "الكشف عن الدور الإماراتي، وما يُمارس من تأثير على الإدارة الأميركية من أجل تنصيب بن سلمان، أغضب محمد بن سلمان تحديدًا لأنه جعل خطواته مكشوفة تمامًا، وحوَّل بذلك الإشاعات إلى حقيقة".

تويتر مجتهد

إلى ذلك، أكد مجتهد أن الأخطر هو توقع الرياض وأبو ظبي مزيدًا من التسريبات، تتحدث عن القضيتين لكن بشكل أكثر وضوحا وتآمرية، مما سيعري ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد ومحمد بن سلمان تماما، خاصة أمام الأميركيين"، وتابع مجتهد " ‏من مقتضيات الأمن القومي الأميركي أن يهدأ الوضع في الخليج، وبما أن القرارات شبه إعلان حرب فلا أظن أن أميركا تسكت إلا إذا كان ابن زايد اشترى فريق إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب".

تويتر مجتهد

وكانت تسريبات لإحدى مراسلات السفير الإماراتي الموجهة إلى الكاتب الأميركي ديفيد أغناطيوس، في 21 نيسان/أبريل 2017، بعد إجراء الأخير مقابلة مع ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وقد شدد السفير الإماراتي العتيبة في المقابلة التي نشرتها صحيفة "واشنطن بوست" على ضرورة "الدفع باتجاه تغيير كبير في السعودية، وانتظار عامين لمعرفة ما سيحدث، واجبنا القيام بكل شيء لضمان نجاح محمد بن سلمان"، بحسب العتيبة.

2017-06-06